أعلام وشخصيات

نادر الأتاسي

1919 - 2016

  •   
  •   
  •   

ولد نادر الأتاسي في حمص عام 1919م، وهو شقيق جمال الأتاسي، والدته هي المرحومة مخلصة بنت رئيس بلدية حمص المرحوم رفيق رسلان، وهي ابنة اخي المرحوم مظهر باشا رسلان رئيس وزراء الأردن وأحد مؤسسي الكتلة الوطنية ونائب حمص في المجالس النيابية، والدتها هي السيدة خلود بنت شيخ السلطان عبدالحميد العلامة ابراهيم افندي بن محمد الاتاسي. أما جدته لوالده فهي السيدة بسيمة الجندلي الرفاعي.

ودرس بدمشق، ثم حصل على شهادة الهندسة من الجامعة الفرنسية ببيروت.

 أسس شركة تعهدات عام 1945 قامت بتنفيذ أكبر المشاريع الهندسية في سورية أنذاك منها معمل النسيج في حمص (1947)، خط النفط بالجولان، مبنى البريد والهاتف بحلب (١٩٥٨)، معمل السكر بحمص (1949)، تنقية ونقل مياه الفرات (1950)، مستودعات ميناء اللاذقية (1956)، مبنى الأيتام بدمشق (1957)، مبنى البريد والبرق والهاتف بدمشق (1957)، معمل الزجاج بدمشق (1958)، معمل السكر بدمشق (1960)، ومدارس عديدة في دمشق.

شارك في تأسيس شركة أوريانكو (Orienco) التي قامت بتنفيذ مشاريع صناعية كبرى في العراق منها معمل السكر في الموصل (1958)، معمل الغزل والنسيج في الحلة (1964) محطات عديدة لتنقية المياه في العراق (1955-1960).

أسس مع شقيقه المهندس خلدون الأتاسي في عام 1958 شركة “المهندسان نادر وخلدون الأتاسي”والتي تطورت عام 1993 إلى شركة نادر وخلدون الأتاسي وشركاهم للمقاولات والاستثمار “ناتاسيكو” مع توسيع دائرة الشركة لتشمل شقيقهم المهندس فريز الأتاسي وأولاد المهندسين نادر وخلدون، وهذه الشركة تعتبر من أكبر شركات التعهدات الخاصة في سورية، كان من المشاريع التي نفذتها: معمل الغزل والنسيج في دمشق (1964) الذي كان من أوائل المشاريع في سورية التي استعملت فيها الجسور المسبقة الصنع من البيتون المسبق الإجهاد، المشفى العسكرية في حرستا (1965)، كلية الهندسة في دمشق (1966)، معمل السكر في جسر الشغور (1967)، المحطة الكهرمائية في سهل الغاب بسيجر (1969)، المطاحن الحديثة بدمشق (1971)، المخابز الآلية بدمشق (1971)، الجسور الطرقية في الحلة وحرستا (1975). أسس عام 1974م شركة الأتاسي (Scorefico) والتي قامت حتى عام 1979 بتنفيذ أكبر وأهم مشاريع صناعية في سورية منها معمل اليوريا أمونيا بحمص، ومعمل التربيل سوبر فوسفات بحمص (قطينة)، مصفاة بانياس (1979)، معمل اسمنت الشيخ سعيد في بانياس، مبنى نقابة المهندسين في دمشق (1980)، معمل الخميرة في دمشق وحلب (1982)، معمل المفروشات في ريف دمشق (1982)، وعشرات الاعمال الصناعية والسكنية والسياحية الأخرى حتى العقد الماضي.
كان  من منتجي السينما في سوريا ولقب بشيخ المنتجين السينمائيين العرب.

وللأتاسي ترجمة في كتاب معالم وأعلام من حمص الشام” للشيخاني وكيخيا ، وكذلك في كتاب “من هم في العالم العربي” وكتاب “من هو في سورية 1951” لجورج فارس . وقد أصدر الأتاسي سيرته الذاتة بكتاب عنوانه: “حياتي ثلاثية الأبعاد”.

توفي في بيروت  صباح العشرين من حزيران 2016 عن عمر يناهز 97 عامًا.

المصدر
صحيفة النهار، عدد 20 حزيران 2016
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق